هل فعلاً أنت بحاجة لموقع الكتروني

كتابة : محمد البركي

H
تمت كتابه في : العلامة التجارية
تم نشره في : January 24, 2021

كتابة: محمد البريكي – تحرير: عبداللطيف الراجحي

التعريف بالموقع الالكتروني

او كما يعرف بالـ “ويبسايت” (ترجمة أصلية من الكلمة الإنجليزية Website), هو المكان المخصص لعرض أعمالك, نشاطك التجاري, آرائك, بحوثك و كل ما تتمنى أن تكتبه و أن يراه الناس لدى زيارتهم في قالب تحدده أنت, ولكن ليست كل السراويل صنعت بنفس المقاس

و ذلك يقودنا إلى أنه مع زيادة الآراء المختلفة في هذه الصفحات هي أمر كبير ومهم, خصوصا مع التوزيع المعرفي لكل بلد والمعلومات عنه والاحصائيات المجمعة عن المستخدمين من هذه المواقع, قد بدأت تباع بأرقام تقدر بالمليارات من الدولارات

في هذه التدوينة فصلنا أهمية المواقع الالكترونية ولماذا يجب عليك أن تمتلك موقعا في هذا الوقت

 

 

هنالك ما يقارب الـ 2 مليار موقع إلكتروني في العالم الآن بمختلف التخصصات و المجالات.

أهمية الموقع الالكتروني

قمنا بذكر ان المواقع تكون في مختلف التخصصات و النشاطات و لكن ما أهمية أن تمتلك واحدا؟

هذا السؤال يعتمد على الرسالة التي تريد توصيلها من خلال الموقع الإلكتروني وماذا تريد من بعد هذه الرسالة.

فعلى سبيل المثال هنالك الكثير من المنصات التعليمية حاليا التي تقدم  دورات بالمجان وبلا مقابل، تعتمد رسالة الموقع المذكور أعلاه على أن التعليم حق لجميع الناس ويجب توفيره بالمجان إذا أمكن على نفس الصعيد هذه المواقع تدير أو تنشر هذه الدورات من قبل مدربين قاموا بالإشتراك في هذا الموقع و بجانب رسالتهم السامية, إلا أنه هنالك غرضا تسويقيا أيضا, فهذا المدرب بعد أن يلقى أنه دورته التدريبية في ذلك المجال قد أحدثت صدى و تغيير, حان الآن الإنتقال لكسب بعض المال و زيادة الطاقة و المحتوى التعليمي على نفس المنصة, التي ستستفيد أيضا من عائد الدورة المادي كل ما كان هنالك عملية شراء لهذه الدورة المدفوعة، كان هذا مجرد مثال بسيط من أفكار لا يمكن أن تنتهي, في النهاية الموقع يجب أن يعود عليك بفائدة مهما كان محتواه أو رسالته.

هناك أيضا أهمية كبيرة من ناحية المظاهر و البرستيج, فالشخص أو العلامة التجارية التي لا تمتلك موقعا بمثابة المجهول في نظر الكثير, بل إن بعض الشركات قد تشكك في نشاطك التجاري أثناء التعامل معك إذ لم يكن لديك موقع إلكتروني.

و على صعيد الأشخاص طالبي النجاح فالتسويق الشخصي عن طريق موقع خاص بهم يعطي المزيد من الاحترافية و الرونق إلى عملهم و كأنه شخصا يصرخ : أنا موجود و هذه أعمالي و معلوماتي تفضل

صدقني لا يوجد شيء أسوأ من أنك تريد معرفة مقر أو رقم هاتف شركة معينة و لا يوجد لديهم موقع إلكتروني يوفر هذه المعلومات، مثلا سمعت بعلامة تجارية محلية تزدهر في الوقت الحالي و لديها ربح عالي جدا و أنك مهتم بمنتج معين لديهم وسمعت من أصدقائك بتجربتهم مع هذا المنتج, أول شيء ستقوم بفعله (في هذا العالم الإفتراضي الحالي)  هو البحث عن اسم تلك الشركة أو إسم المنتج, و تصادف أنه لا يوجد أي شيء يربط بصلة ذلك المنتج أو إسم تلك الشركة ! بل قد يحالفك القليل من الحظ أن تجدهم في الصفحة الثانية من محرك البحث, قبل أن تفقد الأمل و تذهب إلى منصات التواصل الإجتماعي (التي لم تصمم من أجل هذا الغرض) و تقوم بالبحث هناك يائسا، لهذا السبب يجب أن تمتلك موقعا إلكترونيا لعرض أعمالك, منتجك أو أفكارك التي ترغب مشاركتها مع جمهورك المستهدف 

قد يسالني “أحدهم” :

 لماذا أحتاج إلى صرف الوقت و المجهود على شيء يمكنني أن أكتبه على الفيسبوك؟

شخصيا و كمصمم مواقع أحب دائما أن أرد على أسئلة صديقي “المتسأل” 🙂

ثقة الزوار و إهتمامهم : الموقع الإلكتروني يعطيك المظهر الذي يثبت معرفتك بما تفعله و يزيد الثقة بينك و بين الزائر بل و قد يصدق كل ما تكتبه إذا كان على موقع إلكتروني على عكس منصات التواصل الإجتماعي التي تهدف إلى التواصل مع الأصدقاء و العائلة.

حرية التعبير : فالموقع الإلكتروني هو موقعك أنت, أي شيء خاص بك حيث يمكنك كتابة ما تريد بدون قيود ما لم تتعارض مع قوانين الإنسانية, على عكس مواقع التواصل الإجتماعي التي نرى كل يوم أنها تزيد من قوانين و تقييد حرية التعبير في الكثير من البلدان و قد تؤدي إلى إغلاق حساباتك في كثير من الأوقات.

موقعك يعكس من أنت : موقعك الالكتروني هو بيتك الذي يمكنك طلاؤه بأي لون تريده و تفصيله كما تحب.

هل يجب أن تستمر

مع إنتشار الكثير من الأدوات التي تمكنك من تتبع عدد الزوار و أين ينقرون و أي المقالات أو المنتجات تعجبهم, هي ميزة لا يمكنك أن تجدها في مواقع التواصل الإجتماعي كما تقدمه هذه الأدوات.

و كل هذا سيقود إلى نتائج خصوصا إذا كنا نتحدث بمنطق إقتصادي و مادي, فكيف تكسب هذه النتائج و تجعلها في صفك.

كيف يؤثر الموقع على نشاطك التجاري؟

7 reasons why you should get a multilingual business website - WPML

سواءا إن كانت لديك شركة أو كنت شخص مستقل (freelancer) .فيجب أن أوضح لك أنه يجب عليك إمتلاك موقع إلكتروني

الصور و طريقة كتابة المحتوى ستكون أفضل بعشرات المرات من التسويق لها عن طريق مواقع التواصل الإجتماعي، فمواقع التواصل تقوم بتقليل جودة الصورة,مما يؤدي إلى تجارب سلبية للمشاهد أو المهتم بعملك او منتجك و هذا الأمر  مهم جدا خصوصا أصحاب المتاجر الإلكترونية.

يعتبر تقسيم الموقع هو أمر مهم جدا فهناك تقسيم عام للمواقع الإلكترونية التعريفية و هي : الرئيسية – عن الشركة أو الشخص – صفحة التواصل و لا يمكن الإستغناء عن هذه الصفحات إلا في مواقع محددة جدا و واضحة الهدف منذ البداية, ففي المواقع التي لا تتوفر فيها صفحة التواصل مثلا, ما الفائدة إذا كنت أريد أن أشتري من هذا الموقع بالجملة أو إني أريد توظيفك و الإستفسار عن عمل معين, هذا كله يعني ضياعا لأموال محتملة و بالتالي نتائج سلبية.

كمية الأدوات المتاحة لتحليل البيانات و معرفة إهتمام الزائرين هي بعبارة كنز من البيانات التي يمكن إستخدامها في التسويق و جلب متابعينك لموقعك الإلكتروني و زيادة عدد زوارك و بالتالي مبيعات منتجاتك و خدماتك و التركيز فقط على ما يهم.

بالنسبة للشركات الكبيرة لإانه لا توجد كلمة أقل من “ضرورة” تواجدهم على الانترنت, الشركات الأجنبية تهتم بهذه الأشياء و يمكنهم أن يتوقفوا عن التعامل معك فقط لأنك لا تمتلك موقعا إلكترونيا.

أي يمكننا أن نقول : الموقع الإلكتروني هو هويتك على الإنترنت و يجب أن تهتم بها افتراضيا كما في الحقيقة.

الإختلافات و أنواع المواقع

How To Start Coding - Coding Dojo Blog

بعد ان تكون قد إقتنعت (على الأقل هذا ما أتمناه) بمدى أهمية الموقع الإلكتروني دعونا نتكلم في التفاصيل التقنية قليلا.

مبدئيا يمكنك إنشاء موقع في 5 دقائق, و لكن دعونا نتعمق قليلا في الإختلافات و الأساسيات التي تحتاجها قبل بدء إطلاق موقعك.

إسم النطاق “Domain” : و هو الإسم الذي يكون قبل .com او .net او ما شابه.

الإستضافة “Hosting” : أحيانا يسمى بالخادم (Server) و هي الكمبيوتر الحقيقي الذي سيعيش عليه موقعك.

    أما عن طريقة تصميم الموقع نفسه فهذا ينقسم إلى قسمين و هما :

برمجة الموقع من الصفر :

هذه الطريقة هي الأفضل فهي فعليا كقطعة أرض يمكن بناء منزل أحلامك عليها, و هذه الطريقة مكلفة و مجهدة أكثر من الطريقة الثانية

إستخدام منصات جاهزة :

هنالك الكثير من المنصات الجاهزة الخاصة بتصميم المواقع و نذكر منها المجانية و الأكثر شهرة و هي منصة WordPress, حيث أن كل الذي تحتاجه هو فقط الإستضافة و إسم النطاق إذا كنت تريد التحكم الكامل في موقعك و لا تريد إمتدادت إضافية التي تفرض من قبل الكثير من الشركات في هذا المجال, تعتبر ووردبريس منصة رائدة و الكثير من الشركات الكبيرة, الصغيرة, و الأفراد يستعملونها بشكل أساسي في تصميم مواقعهم الإلكترونية.

جدير بالذكر أن منصة الووردبريس هي منصة مفتوحة المصدر, و هذا ما يمنحها الكثير من الحرية و إضافة التعديلات التي تراها أنت مناسبة مع انها و في الأساس منصة جاهزة.

و ننتقل إلى المنصة الثانية الأكثر شهرة و هي wix, هذه المنصة تسهل الكثير من العمل خاصة على الذين يريدون أن يصمموا موقعهم بأنفسهم, في wix الأمر شبيه بألعاب الـLego

يمكن سحب, تكبير, تصغير, الكتابة الفورية على أي عنصر, بالإضافة إلى الكثير من التصميمات الجاهزة المساعدة في أي تصنيف قد يخطر ببالك.

مظهر الموقع و انعكاسه على الزائر

يعتبر الموقع دليلا واضحا و قويا على ما يحتويه الموقع الإلكتروني, بل و في أحيانا كثيرا من أول لمحة ترى فيها ألوان الموقع و أيقوناته يمكنك معرفة محتواه

 

نرى هنا في موقع ألحان ليبية مثالا جيدا.الصفحة الرئيسية لموقع ألحان ليبية

أعلاه توضح الصفحة الرئيسية لألحان ليبية على أنه هذا الموقع يقدم محتوى موسيقي, و نرى أنه تم إستخدام على شكل الآت موسيقية و حواس سمعية

يجب كذلك أن يكون المظهر متناسقا مع الهوية البصرية الخاصة بك إذا كنت تمتلك واحدة, حتى لا يتم خل التوازن البصري الخاص بعلامتك المميز.

خفة و سرعة الموقع كذلك مهمة جدا سواءا في التصفح من قبل الزوار أو في محركات البحث, حتى يتسنى لك الظهور في أوائل الصفحة أثناء بحث الزوار عنك, يسمى هذا العلم بالـ “SEO” .

كذلك أثناء التصميم يجب عليك التقييد بتجربة المستخدم, التي ستساعد زوارك على فهم تدفق محتوى موقعك و الذي يمكن أن يجعلهم يقضون وقتا أطول في تصفحه.

أهمية قسم المدونة في المواقع

الكثير من المواقع و خصوصا الخدمية تهتم كثيرا بقسم المدونة, لما يمكن أن تقدم فيه من معلومات و نصائح حول كيفية الإستفادة القصوى من خدماتهم أو التوعية بمدى أهمية هذه الخدمة المقدمة.

لا يقتصر الأمر كذلك على التوعية فقط, بل إن زيادة المعلومات بطريقتك الخاصة قد تفيد الكثير من الناس و هذا يعد جانبا إنسانيا غير ربحي في كثير من التصنيفات اذا كان موقعك يشملها أم لا

فعلى سبيل المقال قوقل و فيسبوك لديهم الكثير من التدوينات و المقالات فيما يخص منصاتها و كيفية الاستفادة منها.

و الجدير بالذكر أنه شركة ليبيان سبايدر الخاصة بالإستضافات و أسماء النطاقات لديها محتوى ممتاز توعوي في قسم المدونة بموقعهم الإلكتروني.

ماذا تنتظر؟ يجب أن تنشيء موقعك الآن لأنه من الضروريات.

المصادر : http://alhanlibiyya.com

2 Comments

  1. عبدالمالك ابوديب

    شكرا على هذا المقال الجميل لانها ساعدتني هلبا في مجال التسويق….. وكثروا من الحاجات هاذي …وشكرا

    Reply
    • فريق ذا بوست

      ان شاء الله.
      تابعنا على حسابتنا بس كل يوم فيه جديد ..
      يومك طيب

      Reply

Submit a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

المزيد من تدوينات ذا بوست

كاميرا وحكايا بالألوان

كاميرا وحكايا بالألوان

و ليكن ما يكن ، هكذا تحدثنا التكنولوجيا كل يوم .. نحن كجيل القرن الواحد و العشرون . يصعب علينا أن نستوعب متاعب البشرية حتى تصل لنا هذه التكنولوجيا...

read more
كيف تسوق لنفسك؟

كيف تسوق لنفسك؟

” المكتوب باين من عنوانه” هو مثل يتداوله العرب بشكل خاص ويدل على أن الأشياء

read more
حسن معاملة الزبائن

حسن معاملة الزبائن

من الحاجات المهمة التي تمس على سمعة أي شركة وتؤثر فيها هي طريقة إستجابتها للشكاوي ومعاملتها للزبائن المستائين!

read more

Pin It on Pinterest