اعلانات ملفتة لليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة

H
تمت كتابه في : مناسبات مميزة
تم نشره في : ديسمبر 13, 2020

نقترب رويدًا من نهاية 2020، السنة التي شهدت بداية وباء عالمي غيّر شكل الحياة كما نعرفها، لكن حالات الكورونا ليست هي الحالات الوحيدة التي ارتفعت هذه السنة. 

تبين التقارير الصادرة من جهات الاختصاص إن نسب العنف المنزلي والعنف ضد النساء قد ارتفعت بشكل كبير هذه السنة، خاصة مع انتشار إجراءات الحجر المنزلي في الكثير من الدول، وتدهور الأحوال الاقتصادية والقلق الشديد المصاحب لكل هذه العوامل، الكثير من الضغوطات على الأفراد التي أدت إلى ارتفاع نسب العنف ضد المرأة. 

العنف ضد المرأة لا يزال يهدد واحدة من كل ثلاث نساء بالرغم من الجهود المستمرة لمكافحته، والتوعية بالمخاطر النفسية والجسدية التي تواجهها الضحايا، غالبًا في صمت و خلف أبواب مغلقة.

ولأن الصورة بألف كلمة، والتصميم الجرافيكي هو فن الحكاية بالصور، لجأت الكثير من المنظمات والشركات للصورة للتوعية باليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة والذي يوافق الخامس والعشرين من شهر نوفمبر من كل سنة. اخترنا لكم في هذه التدوينة بعض من أكثر الصور ذكاءًا وتأثيرًا: 

يستخدم  هذا الإعلان الذي استخدمته مؤسسة الملك خالد الخيرية في السعودية عناصر من ثقافة البلد نفسه، فالمرأة في الإعلان سعودية بلا شك، في ملامحها ولباسها، ويمكن الارتباط بقصتها والتعاطف معها بسهولة لأننا نرى عينيها، وبالرغم من محاولتها تغطية الكدمة، سواء بغطاء وجهها، أو بتزيين عينيها، فيمكن بسهولة رؤية أنها ضحية للعنف. معظم ضحايا التعنيف يكون عليهن إخفاء آثار كدماتهن والإصابات التي يتعرضن لها، خاصة في غياب الدور المجتمعي في الدعم والحماية، تحديدًا عندما يحاول المجتمع أيضًا تغطية هذه الظاهرة أو إنكارها ومحاولة إخفاءها، والإعلان الذي يعنون الصورة بجملة : “بعض الأشياء لا يمكن تغطيتها some things can’t be covered”، يتناول هذه الفكرة، فكرة أن العنف بشكل فردي أو مجتمعي، لا يمكن إخفاءه أو التغاضي عنه. 

التصميم الذكي يمكنه إرسال رسالة قوية باستخدام عناصر من حياتنا اليومية في سياق خارج سياقها المعتاد، لتبدو الصورة كلغز في البداية، لكن عندما تصل للحل، وتفهم غرض المصمم، تكون لحظة الإدراك تلك أو لحظة الآها! (aha moment) هي مايجعل الفكرة لا تُنسى، الثواني التي تفصل دماغك عن إدراك قوة التصميم هي ما سيجعلك تتذكره. 

هذا التصميم هو أحد الأمثلة على ذلك، يستخدم التصميم ببساطة العلامات المستخدمة للتعريف بمداخل الرجال ومداخل النساء في الحمامات العمومية، وهي علامات نراها كل يوم، لكنه هنا يجعل المرأة مقرفصة ويداها على وجهها كأنها تحاول حماية نفسها من الضرب مع رسالة بسيطة ذكية تحثك على أن تنتبه للنساء من حولك بحثًا عن علامات التعنيف: ” لنوقف العنف ضد المرأة، انتبه للعلامات!” Stop violence against women, watch out for the signs! 

هذا التصميم هو أحد الأمثلة على ذلك، يستخدم التصميم ببساطة العلامات المستخدمة للتعريف بمداخل الرجال ومداخل النساء في الحمامات العمومية، وهي علامات نراها كل يوم، لكنه هنا يجعل المرأة مقرفصة ويداها على وجهها كأنها تحاول حماية نفسها من الضرب مع رسالة بسيطة ذكية تحثك على أن تنتبه للنساء من حولك بحثًا عن علامات التعنيف: ” لنوقف العنف ضد المرأة، انتبه للعلامات!” Stop violence against women, watch out for the signs! 

وأخيرًا، يسعى مصمم التصميم الأخير إلى إيصال فكرة المساواة في الحقوق بين الرجل والمرأة، فكيف يفعل ذلك؟ باختزال الفكرة إلى أكبر حد ممكن، لديك فكرتين أساسيتين للتعبير عنهما هنا، أولهما المساواة وثانيها الرجل والمرأة، طريقة المصمم العبقرية هنا هي باستخدام الحروف الإنجليزية للتعبير عن الرجل والمرأة، “W: women, M: Men” واستخدام الحروف بنفس الحجم ونوع الخط تمامًا لتبدو متطابقة، ثم استخدام علامة = بسيطة للتعبير عن المساواة، الفكرة التي تبدو منطقية جدًا الآن بعد أن جعل الحرفين متطابقين! 

0 تعليق

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد من تدوينات ذا بوست

self marketing

self marketing

” المكتوب باين من عنوانه” هو مثل يتداوله العرب بشكل خاص ويدل على أن الأشياء

قراءة المزيد
حسن معاملة الزبائن

حسن معاملة الزبائن

من الحاجات المهمة التي تمس على سمعة أي شركة وتؤثر فيها هي طريقة إستجابتها للشكاوي ومعاملتها للزبائن المستائين!

قراءة المزيد

Pin It on Pinterest